ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: ، 2018/04/20 الساعة 08:29:35
رئيس الوزراء يبارك انتصارات الجيش الوطني في جبهة الراهدة بتعز
بارك رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، التقدم الميداني الجديد الذي يحرزه الجيش الوطني، ومعه المقاومة الشعبية مسنودين بقوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية في مواجهة الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران في جبهة الراهدة وباقي جبهات القتال بمحافظة تعز.
منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية يطالب بحماية المتظاهرين الفلسطينيين
طالب منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية جيمي ماكغولدريك ،بحماية المتظاهرين الفلسطينيين وتوفير تمويل عاجل لتلبية الاحتياجات الإنسانية الضرورية الناجمة عن الارتفاع الحاد في عدد الضحايا الفلسطينيين في غزة .
مؤشرات الأسهم الأوروبية تنهي تعاملاتها على ارتفاع
انهت مؤشرات الاسم الأوروبية تعاملاتها ،اليوم الجمعة، على ارتفاع في مؤشراتها.
مونديال 2018: أربعة حكام مساعدين لتقنية الفيديو وشاشات عملاقة للإعادات
سيتواجد أربعة حكام مساعدين بالفيديو في كل مباراة ضمن كأس العالم 2018 في كرة القدم الصيف المقبل في روسيا، حيث ستعرض الإعادات على شاشات عملاقة داخل الملاعب، بحسب ما ذكر الاتحاد الدولي الاربعاء.
آخر الأخبار:
رئيس الوزراء يبارك انتصارات الجيش الوطني في جبهة الراهدة ..
الحكومة تؤكد موقفها الثابت تجاه عدم التهاون مع انتهاكات ..
عسكر يثمن الدور البطولي لابناء منطقة صلاح الدين بعدن
رئيس الوزراء يطمئن على صحة البرلماني مهدي عبدالسلام
مصرع 8 عناصر من المليشيا في صرواح بمأرب
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  رئيس الجمهورية
الرئيس هادي : الحل العسكري هو الأرجح للأزمة اليمنية في ظل تعنت الميليشيات
[23/09/2017 07:42]

عدن - سبأنت :
أكد فخامة الأخ الرئيس، عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، أن الحل العسكري هو الأرجح للأزمة اليمنية في ظل تعنت ميليشيا الحوثي وصالح الإنقلابية التي لازالت تستمد قرارها من إيران .. مشيراً إلى أن حكومة الشرعية وعلى الرغم من ذلك ستظل تمد يدها للسلام لأنها المسئولة عن الشعب وعن رفع المعاناة عنه .

ولفت الرئيس هادي في مقابلة تلفزيونية مع قناة العربية الفضائية، إلى ميليشيا الحوثي وصالح الإنقلابية تسيطر على ما يقارب 70% من موارد الدخل القومي كالضرائب وإيرادات الشركات والمصانع العامة ومع هذا يطالبون الحكومة بدفع مرتبات موظفي الدولة في المحافظات الخاضعة لسيطرتها .. مشيراً إلى أنه بحث مع المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ، على هامش إجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، خطة تسليم ميناء الحديدة إلى طرف محايد لإدارته بإشراف الأمم المتحدة التي وافقت عليها الحكومة ورفضتها الميليشيات الإنقلابية .

وأضاف الرئيس هادي أن الميليشيات الإنقلابية رفضت الخطة بسبب حجم العائدات المالية من الميناء والتي تستحوذ عليها الميليشيات وتستخدمها لتمويل عملياتها العسكرية ضد المدنيين في المحافظات .. لافتاً إلى أن الميليشيات رفضت أيضاً مقترحاً بتوريد إيرادات الميناء إلى فرع البنك المركزي اليمني في الحديدة وصرف مرتبات الدولة في المحافظات الخاضعة لسيطرتهم عن طريقه .

وقال الرئيس هادي أن الميليشيات الإنقلابية عملت على نهب المال العام وسحبت قرابة خمسة مليار دولار من البنك المركزي اليمني في صنعاء وحولته إلى فرع البنك في صعدة المعقل الرئيسي للجماعة الحوثية المتمردة وهو ما دفع بالحكومة الشرعية إلى إتخاذ قرار بنقل البنك المركزي اليمني إلى العاصمة المؤقتة عدن .. مضيفاً أن الحكومة الشرعية على الرغم من إمكانياتها المحدودة إلا أنها تمكنت من صرف مرتبات الموظفين في المحافظات المحررة .

وتحدث رئيس الجمهورية عن موقف الإدارة الأمريكية السابقة والحالية من الأزمة اليمنية، وقال أن الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما كان مهتم جداً بنجاح الإتفاق النووي مع إيران لذلك لم يكن لديه مانع في السماح لها بالتوسع وهو ما دفع وزير خارجيته جون كيري إلى التقدم بمقترح رفضته الحكومة لأنه يقدم دعم كبير للميليشيات .

وأضاف " "الموقف في ظل الإدارة الحالية أفضل لأنه قائم على أساس أنه يكون هناك ضغط على الحوثيين وايران حتى يتوقف توسعها وتمددها بالمنطقة وتنتهي أطماعها التي تهدف إلى السيطرة على باب المندب حتى تتمكن من السيطرة على أهم ممرات الملاحة الدولية" .. مشيراً إلى أن إيران لم تكن راضية عن المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وعملت منذ اليوم الأول على محاولة إفشالها لأنه تم توقيعها في العاصمة السعودية الرياض وهي لا تريد أي نجاح للرياض في اليمن .

وأكد الرئيس هادي أن الدعم الإيراني للإنقلابيين في اليمن ليس جديداً، ولكن فيما مضى كان مقتصراً على السلاح الخفيف والمتفجرات، ومع بداية الحرب تطور الدعم ليشمل صواريخ طويلة المدى لم يكن الجيش اليمني يمتلك مثلها قبل الحرب .

وأضاف الرئيس هادي أن جماعة الحوثي المتمردة إذا أرادت الإنخراط في العمل السياسي فيجب عليها تسليم السلاح الذي نهبته من معسكرات الدولة والسلاح الذي بحوزتها وتشكيل حزب سياسي يعمل وفق مخرجات الحوار الوطني وقبلها المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية .. موضحاً أن مخرجات الحوار الوطني والدستور الجديد نص على إقامة دولة إتحادية من ستة أقاليم ولكن الحوثيين وعلي صالح إتفقوا على إفشال هذا العمل الوطني بإنقلابهم على الشرعية الدستورية في البلاد .

وثمن الرئيس هادي خلال المقابلة جهود مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية .. مؤكداً أن المركز قدم خدمات إنسانية كبيرة لمختلف محافظات اليمن المحررة وغير المحررة دون تمييز وقام بالإيفاء بكل ما تعهد به .

وجدد الرئيس هادي تأكيده على رفض اليمنيين للتجربة الإيرانية التي تحاول فرضها ميليشيا الحوثي وصالح الإنقلابية التي عملت على تغيير المناهج التعليمية في صنعاء .. مضيفاً أنه مهما طال أمد الحرب فإن اليمنيين لن يسمحوا ولن يقبلوا بتطبيق التجربة الإيرانية .

وحول الخلافات بين حليفي الإنقلاب، أكد الرئيس هادي أن هناك خلاف سياسي بين الجانبين حول السلطة وطريقة الحكم، غير أنه توقع أن لا يصل هذا الخلاف إلى حد الصدام العسكري بين الجانبين لأنهما يعرفان أن الصدام المسلح يعني نهايتهما .

وأستنكر الرئيس هادي قيام الميليشيات بقصف الأحياء السكنية في محافظة تعز الأمر الذي خلف عشرات القتلى والجرحى في صفوف المدنيين .. لافتاً إلى أن مدفعية الجيش الوطني تستطيع أن تقصف قلب العاصمة صنعاء ولكنه وجه قادة الجيش بعدم القيام بمثل ما تقوم به الميليشيات من أعمال إجرامية لان الشرعية هي المسئولة عن الشعب اليمني في كل المحافظات .
وكشف الرئيس هادي خلال اللقاء عن موعد إنعقاد جلسة مجلس النواب في العاصمة المؤقتة عدن .. مشيراً إلى أنه سيكون في نهاية أكتوبر القادم .

وأكد الرئيس هادي أنه قادر على العودة إلى عدن في أي وقت يشاء ولكنه تقاسم المهام مع قيادات الدولة حيث تم تكليف نائب رئيس الجمهورية الفريق ركن علي محسن صالح بالتواجد في مأرب ورئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر بالتواجد في العاصمة المؤقتة عدن .

وحول مكان تواجد زعيم جماعة الحوثي المتمردة، عبدالملك الحوثي، قال الرئيس هادي ساخراً، "أتوقع أن يكون موجوداً في أحد كهوف صعدة، فهو بإنتظار المهدي المنتظر يأتي على خيل أبيض ليتحركوا سوياً إلى مكة المكرمة، وطبعاً هذه القصة هي من القصص التي ترويها الجماعة للأطفال الأن " .

وأكد الرئيس هادي أن الحكومة تسعى حالياً لبدء أعمال إعادة الاعمار في المحافظات المحررة والتي دمرت بسبب الحرب التي شنتها الميليشيات الإنقلابية وأنه يجري التنسيق مع الدول المانحة لتمويل مشاريع الأعمار .

ووجه الرئيس هادي في ختام المقابلة التلفزيونية رسالة إلى ميليشيا الحوثي وعلي صالح، أكد فيها أن لا فائدة من الحرب التي أضرت بالوطن والمواطن ودعاهم إلى العودة لمشاورات السلام المساهمة في تنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية والمخرجات التي أقرها مؤتمر الحوار الوطني الذي شارك فيه كل شرائح وأطياف المجتمع اليمني بما فيهم الحوثيين .. لافتاً إلى أن نهاية الحرب هو دمار الشعب اليمني وأنهم سيتحملون مسئولية إستمرارهم فيها .



  المزيد من رئيس الجمهورية
رئيس الجمهورية يعزي في استشهاد حسن عشال وعبدالله الهيثمي
رئيس الجمهورية يهنئ نظيره الكوبي بمناسبة فوزه في الانتخابات الرئاسية
رئيس الجمهورية يعزي امير الكويت في وفاة الشيخ فاضل دعيج الصباح
رئيس الجمهورية يعزي في وفاة الشاعر ابوالقصب الشلال
رئيس الجمهورية يصل الى الرياض بعد مشاركته في اعمال القمة الـ 29
رئيس الجمهورية يهنئ ملكة الدنمارك بالعيد الوطني لبلادها
رئيس الجمهورية يحضر فعاليات ختام تمرين "درع الخليج المشترك 1"شرق السعودية
رئيس الجمهورية يلتقي أخيه الرئيس السوداني المشير عمر حسن البشير
رئيس الجمهورية : عاصفة الحزم كانت تعبير عن إرادة عربية أصيلة لمواجهة أطماع إيران
بدء القمة العربية الـ 29 بمدينة الظهران السعودية
أخبــــــار عـــاجـلــة
رئيس الوزراء يبارك انتصارات الجيش الوطني في جبهة الراهدة بتعز

الحكومة تؤكد موقفها الثابت تجاه عدم التهاون مع انتهاكات حقوق الإنسان، ومحاسبة مرتكبيها

عسكر يثمن الدور البطولي لابناء منطقة صلاح الدين بعدن

رئيس الوزراء يطمئن على صحة البرلماني مهدي عبدالسلام

مصرع 8 عناصر من المليشيا في صرواح بمأرب

فتح يدعو لإغاثة منطقة الحيمة بتعز ويدين جرائم المليشيا الانقلابية في المحافظة

نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية يعزي في استشهاد عشال والهيثمي

رئيس الجمهورية يعزي في استشهاد حسن عشال وعبدالله الهيثمي

رئيس الجمهورية يهنئ نظيره الكوبي بمناسبة فوزه في الانتخابات الرئاسية

صندوق نظافة عدن ينجز أكثر من 21 ألف شتلة خلال الثلاثة الأشهر الماضية



مؤتمر الحوار الوطني
القبض على شخصين مطلوبين امنيا في شبام حضرموت
[ 25/03/2018 05:27]
وكالة الطاقة: توقعات النمو الاقتصادية تعزز نمو الطلب على النفط في 2018
[ 13/02/2018 11:09]
انخفاض الدولار يرفع سعر الذهب
[ 19/01/2018 07:41]
الوكيل جباري يؤكدا مساندة أبناء محافظة ذمار لمخرجات الحوار
[ 08/05/2015 11:04]
الخارطة السياسية والديمغرافية لليمن ما بعد الحوار .. في ندوة علمية بمركز سبأ للدراسات بصنعاء
[ 08/05/2015 11:02]
تركيا ترحب بالاختتام الناجح للحوار اليمني وتعتبره خطوة هامة في العملية الانتقالية
[ 08/05/2015 11:00]
مجلس الوزراء يبارك النجاح الذي حققه مؤتمر الحوار ويؤكد تكريس الحكومة جل جهدها في سبيل تنفيذ مخرجاته(معتمد)
[ 08/05/2015 10:58]
منتدى إب الثقافي ينظم حلقة نقاشية عن مخرجات الحوار
[ 08/05/2015 10:45]